.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

رئاسة البرلمان تعتذر من أجل فضّ اعتصام كتلة الدّستوري الحرّ


قدّمت رئاسة مجلس نواب الشّعب في بلاغ صحفي نشرته على صفحتها الرّسميّة اعتذارها بخصوص التلاسن الذّي جدّ مساء أمس الثّلاثاء 03 ديسمبر الجاري تحت قبّة البرلمان أثناء التصويت على قانون المالية التكميلي لسنة 2019 بين النائبة عن حركة النهضة جميلة كسيكسي والكتلة البرلمانية للحزب الحر الدستوري برئاسة عبير موسي.

وقد نعتت كسيكسي نواب الدستورس الحر بـ”الباندية” و “الكلوشارات” قائلة “ما يعرفو كان الله احد بن علي ما كيفو حد”.

ووصفت رئاسة البرلمان ما جدّ بـ”التجاوزات”، مؤكّدة أنّها ستقوم بما يتعين لسحب العبارات المنافية من مداولات المجلس.

ودعت رئاسة المجلس في بلاغ صادر عنها في وقت متأخّر من ليلة البارحة، “الجميع إلى احترام مقتضيات النّظام الدّاخلي للبرلمان”، مشدّدة على أنّها ستحرص على فرض الاحترام المتبادل، وتنقية مناخ العمل المشترك والاعتذار كان من الشّروط التي قدّمها نواب الدّستوري الحر لفك اعتصامهم بالمجلس احتجاجات على مداخلة النائب عن حركة النّهضة جميلة الكسيكسي.

وللاشارة فانّ الجلسة العامة التي خصّصت للنّظر في قانون المالية التكميلي المنعقدة مساء أمس الثّلاثاء انتهت بأجواء مشحونة مما ادّى الى تعليق اشغال الجلسة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة