.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

سيدي ثابت: وفاة مسترابة لطفل في المركز الاجتماعي “سند” ووالدة المتوفّى تتّهم المدير والمربّية (فيديو)


صرّحت لاذاعة ifm اليوم الخميس 14 نوفمبر 2019 والدة الطفل أشرف المانسي البالغ من العمر 21 سنة والذي توفّي في ظروف مسترابة في المركز الاجتماعي سند بسيدي ثابت منذ أكثر من اسبوع على حدّ قولها بعد الاعتداء عليه، أنّا وضعت ابنها في المركز بسبب ظروفها الصّحية التي تعاني منها منذ سنة 2006 وأنها تتنقّل في كرسيّ متحرّك مؤكّدة أنّ ابنها في المركز منذ سنة 2008.

في نفس السّياق أكّدت السيدة ربح أنّ المرشدة الاجتماعية اتصلت بها بعد ثلاثة ايام من تعرّضه للحادث وتم نقله الى مستشفى شارل نيكول، وأكّدت لها المرشدة أن احد الاطفال الجدد الوافدين على المركز قام بخنق ابنها وضرب راسه على السرير نظرا لانه يعاني من اضطرابات نفسية وقد تمّ نقله بعد الحادثة الى مستشفى الرازي.

وعند قيامها بزيارة ابنها بالمستشفى وجدته في حالة صحية يرثى لها.

واستغربت الام من قول المدير ان ابنها يعاني من غيبوبة منذ شهر وانّ شكوكها كلّها تتمحور حول مدير المركز والمربّية.

وفي ردّه على تصريحات الامّ قال مدير المركز الاجتماعي سند بسيدي ثابت عاطف بوزغيدة أنّ عدد المقيمين في المركز 107 طفل أنّ الحادث الذي تعرّض له اشرف وقع في حدود الساعة الخامسة والنصف صباحا بوجود الممرّضة وعاملة الرّعاية الحياتيّة وقيّم الليل بعد أن وقع خصاما بين الطفلين

 




موضوعات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة