.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

عاجل : العثور على الرضيعة التي تم اختطافها من مستشفى المهدية (فيديو)


في تصريح مقتضب هذا المساء لانباء تونس، اكدت سنية بن الشيخ وزيرة الصحة بالنيابة خير العثور على الرضيعة التي وقع اختطافها اليوم الاثنين 11 نوفمبر من المستشفى الجامعي الطاهر صفر بالمهدية.

و قد وقع فحص الرضيعة من طرف طبيب الولدان و هي في صحة جيدة. هذا و تم تحديد ملامح و هوية المراة المظنون فيها و ذلك بواسطة الكامرات المركزة بقسم الولادات و مختلف الاروقة بالمستشفى و قد تم نشر صورها و جرى البحث بسرعة من طرف الامنيين.

و للتذكير، فان أم الرضيعة و هي من سكان بلدة كركر بالجهة كانت قد سلمت مولودتها للمرأة ظنا فيها انها طبيبة أو ممرضة اذ كانت ترتدي ميدعة الطاقم الطبي خاصة انها اعلمتها ان فحوصات ستجرى انذاك على الرضيعة، حسب مصدر لوكالة تونس للانباء الذي اكد ان المرأة الخاطفة غادرت المستشفى دون أن تثير شكوك اعوان الحراسة.

Publiée par EPS Hôpital Tahar Sfar Mahdia sur Lundi 11 novembre 2019

و جاء ما يلي في بلاغ نشرته في الابان وزارة الداخلية حول هذه الحادثة التي المت سكان مدينة المعدنية والتي انتهت بالعثور على الرضيعة و على القبض على المرأة التي قامت بالاختطاف:

“على اثر ورود بلاغ عن إدارة المستشفى الجامعي الطاهر صفر بالمهديّة على منطقة الأمن الوطني بالمكان، مفاده فقدان رضيعة حديثة الولادة في حدود الساعة الرابعة مساء، تحولت الوحدات الأمنية على عين المكان بصفة فورية وباشرت الأبحاث، حيث أفادت والدة الرضيعة وأن امرأة حاملة لميدعة طبية تقدمت منها وطلبت تسليمها المولودة لإجراء فحوصات عليها، فتولت تمكينها منها لاعتقادها بأنها تابعة للطاقم الطبي بذات المستشفى ولكنها لم تتول ارجاعها.

وتبعا لذلك، باشرت الوحدات الأمنية عمليات البحث والتمشيط بعد فحص تسجيلات كاميرات المراقبة بالمستشفى إلي حين توفر معلومات مفادها مشاهدة امرأة تحمل نفس أوصاف المظنون فيها في حدود الساعة الرابعة والنصف مساء بأحد عربات مترو المهدية المتجه إلى سوسة (تركت ميدعة بيضاء عند نزولها)، فتم التحول بصفة فورية إلى ذات المكان والذي بتمشيطه تم العثور عليها صحبة الرضيعة المفقودة.

تم تحويل الرضيعة إلى المستشفى وإجراء الفحوصات عليها وتسليمها لوالدتها باعتبارها في حالة صحية مستقرة ومباشرة الأبحاث مع المظنون فيها.”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة