.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الدّورة السّادسة لأيّام قرطاج الموسيقيّة: تكريم ثلّة من الفنّانين العرب في حفل الافتتاح


افتتحت مساء الجمعة 11 أكتوبر 2019، بمسرح الأوبرا بمدينة الثقافة الدورة السادسة لأيام قرطاج الموسيقية، بحضور وزير الشؤون الثقافية، محمد زين العابدين، وثلّة من الموسيقيين وأهل الفن والثقافة.

وأكّد مدير أيام قرطاج الموسيقية عماد العليبي، في كلمته الافتتاحية على أن هذه الدورة ستكون استثنائية من حيث جودة العروض، ومن حيث البرنامج الخاص بالمهن الموسيقية وبالتكوين، متحدثا عن حضور 13 مجموعة موسيقية في مسابقة المهرجان، منها 9 فرق تونسية و4 فرق تمثّل دول فلسطين والمغرب وبوركينا فاسو والكامرون.

وأفاد العليبي أنّ أيام قرطاج الموسيقية تخصّص للمرة الأولى منذ تأسيسها مسابقة للمالوف، مضيفا أنّ هذه التظاهرة تسجّل حضور قناة “تي في 5 موند” كشريك للمهرجان، مشيرا إلى أنّ هذه المؤسسة الإعلامية رصدت جائزة هامة لفائدة المواهب الموسيقية الشابة.

وأشار العليبي إلى تخصيص المعهد الفرنسي بتونس، جائزة تتمثّل في إنتاج ألبوم غنائي للمجموعة الفائزة وتنظيم جولة موسيقية لها في باريس.

وبيّن مدير الدورة أن الجهود ارتكزت كذلك على إيلاء الصناعات الموسيقية مكانة هامة في المهرجان، مبرزا أن مديري مهرجانات موسيقية عربية ودولية كبرى يسجّلون حضورهم بقوة في هذه الدورة لخلق فضاء للالتقاء المباشر بينهم وبين المهنيين، وربط علاقات مهنية وتبادل التجارب والخبرات في مجال الصناعات الموسيقية الإبداعية.

وتولّى وزير الشؤون الثقافية، محمد زين العابدين، تكريم الفنانة التونسية الراحلة منيرة حمدي، كما كرّمت أيام قرطاج الموسيقية قامات موسيقية عربية تركت رصيدا فنيا ثريا، مثل رشيد طه من الجزائر وحسن الدهماني من تونس والفلسطينية ريم البنّا.

وفي لمسة وفاء لفقيد السينما العربية، لم ينسى القائمون على هذه الدورة تكريم المخرج السينمائي والتلفزي شوقي الماجري، الذي وافته المنية يوم الخميس 10 أكتوبر الحالي إثر نوبة قلبية، وتمّ أيضا تكريم فقيد الأغنية الشعبية الفنان لطفي جرمانة الذي توفي في اليوم ذاته.

واستقبل الجمهور بحرارة الملحّن والموزع الموسيقي التونسي، أمين بوحافة، الذي أحيى حفل الافتتاح رفقة الأوركستر السمفوني التونسي بقيادة محمد بوسلامة.

واستمع الحاضرون إلى معزوفات موسيقية مقتطفة من أعمال سينمائية وتلفزيونية، كان أمين بوحافة، قد لحّن موسيقاها التصويرية.

ومن الأعمال التي قام بتلحينها الشاب أمين بوحافة، وهو أيضا عازف بارع على البيانو، الموسيقى التصويرية وكذلك أغنية الجينيريك لمسلسل “طريقي”، التي أدتها على المسرح الفنانة التونسية، عبير دربال، بالإضافة إلى موسيقى تصويرية لمسلسلات عربية وغربية مثل “غراند اوتيل” و”ونوس” و”هذا المساء” و”عيار ناري”، فضلا عن الفيلم الروائي الطويل “على كف عفريت” للمخرجة التونسية، كوثر بن هنية، وغيرها من الأعمال.

وتتواصل فعاليات الدورة السادسة لأيام قرطاج الموسيقية إلى غاية 18 أكتوبر الحالي، حيث ستختتم بعرض موسيقي للأخوين محمد وبشير الغربي.

وسيتم على مدى هذه الدورة تقديم عروض متنوعة لأكثر من 30 فرقة موسيقية من 14 بلدا، تتنافس 13 في المسابقة الرسمية من بينها 9 مجموعات من تونس.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة