.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

وزارة السياحة تكذب وسائل الإعلام البريطانية: لم يتم احتجاز سياح من قبل صاحب نزل بالحمامات


في بلاغٍ اصدرته وزارة السياحة التونسية اليوم الأحد 22 سبتمبر، إعتبرت الخبر الذي تم نشره بوسائل الإعلام البريطانية حول احتجاز عدد من السياح البريطانيين من قبل صاحب نزل بالحمامات مبالغ فيه بما أن السياح لم يتم احتجازهم بل تعطلت اجراءات خروجهم من النزل لمدة وجيزة بطلب من صاحب هذه المؤسسة السياحية.

نص البلاغ:

” تبعا للخبر الذي تم نشره باحد الصحف البريطانية والذي تناقله عدد من المؤسسات الإعلامية التونسية ومفاده ان صاحب نزل بالحمامات قام حسب الصحيفة البريطانية باحتجاز عدد من السياح البريطانيين ليلة أمس ومنعهم من السفر، تؤكد وزارة السياحة والصناعات التقليدية أن هذا الخبر مبالغ فيه بما أن السياح لم يتم احتجازهم بل تعطلت اجراءات خروجهم من النزل لمدة وجيزة بطلب من صاحب هذه المؤسسة السياحية إلى حين التثبت مع منظم الرحلات الذي يتعامل مع وكالة الأسفار العالمية طوماس كوك، من طريقة خلاص مدة إقامة هؤلاء السياح وهو ما تم فعلا.

وبتدخل من وزير السياحة والصناعات التقليدية روني الطرابلسي الذي شدد على عدم اقحام أي سائح، أجنبيا كان أو تونسيا قادم عن طريق وكالة أسفار، في مشاكل واجراءات الحجز فهي مسألة يجب حلها مهنيا بين الأطراف المعنية وبمتابعة من وزارة السياحة والصناعات التقليدية.

وتم، على إثر ذلك، تمكين الوفد البريطاني من القيام باجراءات الخروج بصفة عادية بعد تقديم الاعتذار عن هذا التعطيل الاجرائي ثم تمت مرافقتهم إلى المطار والإحاطة بهم لمغادرة تونس في أحسن الظروف.

وتؤكد الوزارة أنها، منذ مدة، بصدد متابعة الوضعية الصعبة التي تمر بها وكالة الأسفار العالمية طوماس كوك خاصة من الناحية المالية وهي بصدد العمل، بالتعاون مع الجامعات المهنية للسياحة ولوكالات الأسفار خاصة على وضع إستراتيجية لتفادي الانعكاس السلبي على النزل وكذلك لتجنب وقوع أي إشكال خاصة في ما يتعلق بمغادرة السياح بعد انقضاء فترة إقامتهم ببلادنا.

كما تؤكد الوازرة أنها ستحرص على عدم تكرار ما حصل يوم امس بالحمامات وأنها في تنسيق متواصل مع أصحاب النزل وكذلك وكالات الأسفار لضمان مغادرة كل الوفود السياحية الأجنبية بلادنا في أحسن الظروف.”




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة