.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

القاضية كلثوم كنو حول قيس سعيد وعلاقته بحزب التحرير: “مدير حملته مڨوش يبخر بريحة الخوانجية وهو في نفس الخط السياسي لسمير الطيب”



اثر الإعلان مساء أمس الأحد 15 سبنمبر 2019 عن النتائج الأولية من الانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها من طرف مؤسسات سبر الاراء التي تعطي لقيس سعيد الاغلبية ضد منافسه نبيل القروي عن حزب قلب تونس والمتواجد حاليا في السجن حيث تم تداول أن سعيد مساند من حزب التحرير، نشرت القاضية المتقاعدة كلثوم كنو تدوينة على صفحتها الرسمية بالفايسبوك تدوينة تقول فيها أن لها معرفة سطحية به و بزوجته التي هي زميلتها في القضاء و لكنها تعرف جيدا مدير حملته.

وأكدت كنو أن رضا المكي شهر “لينين” كان في ايام الجامعة في نفس الهياكل النقابية المؤقتة و في نفس الخط السياسي مع سمير الطيب و سفيان بن فرحات و غيرهما وأنه “مقوش و يبخر بريحة الخوانجية” و تساءلت كنو هل أنه تغير ب180 درجة لكي يقال أنه من هذا التوجه السياسي.

و هذه تدوينتها:

” قيس سعيد ما نعرفوش مليح عرفتو في الجامعة وما نذكرش حكيت معه زوجته زميلتي في القضاء ما نعرفهاش عن قرب اما نسمع عليها كان الخير أما الي نعرفه مليح هو رضا المكي شهر” لينين” الى أدار الحملة الرئاسية لقيس سعيد كان في كلية الحقوق والعلوم السياسية في الهياكل النقابية المؤقتة في نفس الخط السياسي مع سمير بالطيب و سفيان بن فرحات وغيرهم والي نعرف زادة على رضا لينين أنه مڨوش ويبخر بريحة الخوانجية وفي الجامعة اعتداو عليه برشا مرات ومنع من الطعن بالسكين مرة ونشهد على ذلك بعد 14جانفي2011 التقينا صدفة في شارع الحبيب بورقيبة حكالي على مبادرة سياسية قاعدين يركزو فيها مع مجموعة من رفاق كانو في الجامعة وعرض عليا ندخل معهم كان جوابي واضح .

أنا قاضية وما يلزمش نفقد حيادي لازمني ما ندخلش في حتى تنظيم عنده طابع حزبي اليوم نسمع في كلام الي قيس سعيد مدعوم من حزب التحرير وهو وراء ترشيحه نقول زعما رضا لينين لهذا الحد تحول 180 درجة !!! زعما رضا لينين تغير برشا لدرجة أصبح ينسق مع الخوانجية !!!! انا الحقيقة ما نجمش نستوعبها والي نحب زادة نقولو الي برشا ناس يجهلو كيفاش المواطن التونسي يفكر وعلاش برشا خيرو ينتخبو قيس سعيد ونحب نقول زادة ماناش باش نجيبو شعب من برا باش يصوتلنا.”




القاضية كلثوم كنو حول قيس سعيد وعلاقته بحزب التحرير: “مدير حملته مڨوش يبخر بريحة الخوانجية وهو في نفس الخط السياسي لسمير الطيب”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة