.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الامضاء على “عقد الأهداف” بين رئاسة الحكومة والهايكا لضمان استقلالية وحياد مؤسسة التلفزة الوطنية


أعلنت رئاسة الحكومة اليوم الجمعة 30 أوت 2019، عن الامضاء على عقد الأهداف بين رئاسة الحكومة والهيئة العليا للاتصال السمعي البصري والتلفزة الوطنية ظهر اليوم بقصر الحكومة بالقصبة وهو عقد يضمن استقلالية وحياد مؤسسة التلفزة الوطنية.

وأكد رئيس الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري النوري اللجمي أن امضاء عقد الأهداف الذي يعدّ الأول من نوعه في تونس وشمال افريقيا سيضمن حياد مؤسسة التلفزة الوطنية من جهة كما سيعطي نجاعة لعمل مرفق الاعلام العمومي فضلا عن تحقيق الأهداف المرسومة في العقد وتوفير وسائل العمل. وأشار اللجمي إلى أن هذا العقد كان ثمرة لحرص الطرف الحكومي من جهة والهيئة من جهة ثانية على ضمان حيادية العمل واستقلاليته في المرفق العمومي، مضيفا أن هذا العقد يعتبر نقطة انطلاق جديدة لتفعيل وتحسين وسائل العمل وإصلاح الاعلام العمومي الذي يعتبر قاطرة المشهد الإعلامي. وشدد كاتب عام الحكومة رياض المؤخر على أن هذا العقد هو عقد للمستقبل وللأجيال القادمة وهو عقد يحدد التزامات لكل الأطراف الموقعة ويحملهم مسؤوليات واضحة فهو يلزم الحكومة بتوفير وسائل عمل للتلفزة الوطنية ووضع الإطار القانوني اللازم كما يضع التزامات محمولة على أي مدير عام للتلفزة ويفرض على الهيئة التعديلية متابعة تنفيذ جملة بنود العقد. واعتبر كاتب عام الحكومة هذا العقد مكسبا كبيرا سيمكن من بناء اعلام عمومي محايد ومستقل بعيدا عن التجاذبات السياسية ويكون بوصلة للمواطن التونسي بعيدا عن التوجيه أو الضغوطات من أي جهة كانت. ونوّه المؤخر بالفصل 11 من العقد والذي ينظم عملية تعيين واعفاء الرئيس المدير العام للتلفزة الوطنية مبينا أنه سيضمن حيادية المشرف على إدارة التلفزة الوطنية واستقلاليته. من جانبه بين الرئيس المدير العام للتلفزة التونسية لسعد الداهش أن عقد الأهداف سيقطع مع الجانب الفردي للتسيير وينضم عملية إدارة الاعلام العمومي بطريقة مؤسساتية تتضمن رؤية واضحة وجدول عمل منظم وأهداف محددة وآليات تقييم ناجعة فضلا عن وضع أهداف رئيسية يتوجّب تحقيقها. وختم بأن عقد الأهداف هو بداية ومنتهى الديمقراطية وضمان استقلالية الاعلام العمومي كما أنه سيدعم مكانة مؤسسات الاعلام العمومي ويرفع من مردوديتها ونجاعتها.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة