.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

بعد تزكية ترشح الإسلامي حاتم بولبيار للرئاسية، النائب اليساري عدنان الحاجي يستقيل من الأمانة العامة لحزبه


بعد تزكيته لحاتم بولبيار، عضو شورى النهضة المستقيل، المرشح للإنتخابات الرئاسية، المناضل اليساري عدنان الحاجي المعروف بعدائه الشديد للحركة الاسلامية يستقيل من الأمانة العامة لحزب حركة تونس الى الأمام.

في تدوينة نشرها مساء أمس السبت 17 اوت 2019 على صفحته الرسمية بالفايسبوك، أعلن النائب عن جهة قفصة و رئيس المجلس لمركزي لحزب حركة تونس إلى الأمام الذي يتزعمه عبيد البريكي، الوزير السابق للوظيفة العمومية، عن تقديم إستقالته من عضوية الأمانة العامة و من رئاسة المجلس المركزي للحزب.

كتب الحاجي ما يلي في تدوينته: “تحية و بعد، فإني اتقدم لكم باستقالتي من عضويتي بالحركة يعني من رئاسة المجلس المركزي وعضوية الأمانة العامة مع احتفاظي بالإنخراط نظرا لإيماني العميق بالفكرة و المشروع و كذلك حتى أناقش الأمر مع رفاقي في الجهة و اتخاذ ما نراه صائبا و سيصلكم شرح الاسباب في نسخة ورقية”.

هذه التدوينة جاءت بعد سويعات من نشر الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات لقائمة نواب مجلس الشعب الذين زكوا مترشحين للرئاسية حيث ورد إسمه ضمن من زكوا حاتم بولبيار العضو بمجلس شورى حركة النهضة مخلفا ذلك نقدا شديدا من عائلته السياسية والمتابعين للشان العام له، و للحزب الذي ينتمي إليه.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة