.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

رئيسة بلدية باردو: علاقتي بالنهضة متواصلة و اتلقى الدعم التام من اعلى قيادة في الحركة



في تدوينة لها أمس الجمعة 5 أفريل 2019, أكدت رئيسة بلدية باردو زينب بن حسين أنها لم تتلقى أية دعوة رسمية من حركة النهضة للاستقالة مكذبةً بذلك الأخبار التي اشاعها المكتب المحلي لحركة النهضة بباردو على خلفية الضجة التي أحدثه مقطع فيديو تداولته مواقع التواصل الإجتماعي يظهر استعمال زينب بن حسين لعبارة “رانا أولاد باردو موش جايين من وراء البلايك”.

وكتبت رئيسة بلدية باردو في تدوينتها:

” تابعت باستغراب ماتناقلته وسائل الاعلام نقلا عن بيان المكتب المحلي لحركة النهضة بباردو بتاريخ الأمس الخميس 4 افريل قدر فيه أصحابه مطالبتي بالاستقالة من رئاسة البلدية مع تثمين مجهوداتي منذ تعييني على رأس البلدية منذ تسعة أشهر.

وحيث يهمني توضيح الأمر للرأي العام بباردو وحرصا على دقة المعلومة فإنني أؤكد ما يلي :

– علاقتي بحركة النهضة متواصلة عبر قنوات رسمية معلومة.

– لم تبلغني دعوة رسمية من حركة النهضة للاستقالة بل على العكس تماما فقد تلقيت اليوم الجمعة 5 افريل الدعم التام من اعلى قيادة في الحركة.

– بمناسبة انعقاد جلسة تجديد الثقة في رئيسة البلدية التي ستنعقد غدا السبت 6 أفريل أؤكد تحملي مسؤولياتي كاملة لانجاح المرحلة القادمة والرد على مشروع الفراغ في بلدية باردو بمزيد العمل على تدعيم البلدية بكل المشاريع الصادقة للنهوض ببلديتنا وتطويرها

– الاستعداد للتعامل مع كل مكونات المجلس البلدي بباردو في إطار الحرص على مصلحة مواطني مدينة باردو وبعيدا عن كل الحسابات الشخصية والحزبية الضيقة.”

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة