.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

غدا عرض أول خارطة رقمية تشاركية مفتوحة في دوار هيشر


تنظم انترناشونال الرت وشركاؤها المجلس البلدي بدوار هيشر، شبكة الشباب سفراء دوار هيشر والشبكة التونسية للسياحة البيئية ندوة لتقديم الخارطة التشاركية المفتوحة في دوار هيشر يوم الجمعة 29 مارس 2019 على الساعة العاشرة وذلك بقاعة الأفراح نور بدوار هيشر.

الخارطة التشاركية المفتوحة هي اداة طورتها منظمة إنترناشونال الرت في تونس لتعزيز الديمقراطية التشاركية المحلية. وتتمثل في رسم لخريطة منطقة بطريقة تشاركية مع المواطنات والمواطنين بهدف بناء قاعدة بيانات جغرافية مفتوحة ومجانية متضمنة لتشخيص دقيق للبنية التحتية للمنطقة ومرافقها العمومية (طرقات، مستشفيات، مدارس…) مما يساعد على تحديد حاجيات مواطنيها واولوياتهم التنموية بصفة تشاركية ووضع تخطيط رشيد للمشاريع العمومية.

منذ جويلية 2018، ساندت منظمة انترناشونال الرت تكوين شبكة الشباب سفراء دوار هيشر وهي تنسيقية محلية تضم أكثر من 30 شاب وشابة، ودعمتها في مجالي الديمقراطية التشاركية ورسم الخرائط.

أمضى الشباب حوالي 3 أشهر في العمل الميداني لرسم خارطة حيهم. خلال تلك الفترة، تمكنوا من جرد دقيق لاحتياجات ونقائص دورا هيشر خصوصا في مجال الإنارة العمومية، تعبيد الطرقات والمرافق الصحية والتربوية وضمنوها في قاعدة بيانات مفتوحة.

قال سفيان، احد الشباب المشاركين في المشروع:  من خلال تقديمنا لتشخيص دقيق – الخارطة – نظهر كشباب فهمنا لواقعنا، واحتياجاتنا وقدرتنا على تقديم توصياتنا. في المقابل، يجب أن تأخذ السلطات المحلية بجدية أكبر مقترحاتنا.”

 

ويتنزل رسم الخارطة التشاركية في إطار مشروع منظمة انترناشونال الرت الهادف الىدعم مشاركة الشباب في صنع القرار على المستوى البلدي في الاحياء الشعبية والمناطق الحدودية وتعزيز علاقات الثقة والتعاون بين المجتمع المدني المحلي والمجالس البلدية.

وفي هذا الإطار قالت مديرة مكتب منظمة انترناشونال الرت الدكتورة ألفة لملوم إن منظمتها “تعمل منذ 2014 في حي دوار هيشر“. وأضافت “إننا نسعى الى تعزيز اليات الحوكمة المحلية الديموقراطية التي من شانها الاستجابة لأولويات واحتياجات المواطنات والمواطنين بطريقة تشاركية في الاحياء الشعبية والمناطق المهمشة.

وانترناشونال الرت، هي منظمة دولية غير حكومية لها صفة العضو الاستشاري في منظمة الأمم المتحدة، تعمل من أجل تعزيز السلام وحل النزاعات. منذ 2012، تسعى المنظمة في تونس لدعم الانتقال الديمقراطي وتعزيز الإدماج السياسي والاجتماعي والاقتصادي للشباب وللفئات المهمشة و ذلك من خلال الاعتماد على آليات تشاركية و مشاريع نموذجية في الحوكمة المحلية الديمقراطية و الاقتصاد الاجتماعي و التضامني.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة