.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

افتتاح الدورة الثانية لأيام قرطاج الشعرية بمسرح الأوبرا



بحضور وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين وعدد من السفراء ومديري البعثات الديبلوماسية، تم أمس الجمعة 22 مارس 2019 افتتاح الدورة الثانية لأيام قرطاج الشعرية بمسرح الأوبرا.

أعلن وزير الشؤون الثقافية عن انطلاق هذه الدورة مشدّدا أن كلمة أيام قرطاج ليست حكرا على الموسيقى والسينما والمسرح، وهو ما تبرهنه أيام قرطاج الشعرية التي تعتبر من مكاسب تونس وسابقة من نوعها في هذا المجال، هي المكان الذي يجمع المجالات الابداعية باختلافها ويعطي قيمة مضافة للشعر العربي عموما والتونسي بشكل خاص.
من جهتها أكدت الشاعرة جميلة الماجري مديرة الدورة أن تونس رائدة في مجال الشعر مهما اختلفت الظروف والسياقات وأنّ هذا هو ما تمّ برهنته في الدورة السابقة:” هاهي تونس تعيد إلى الشعر تاجه وإشعاعه القويّ. أيام قرطاج الشعرية هي مكسب حلم به الشعراء طويلا، وما هذه العودة القوية إلى الشعر على مستويي الانتاج والتلقّي إلاّ عودة إلى الجذور وإيمانا بجدوى هذا الفن وحاجتنا إليه كمجال قيّم وعنوان هويّة وترسيخا لإنسانية الانسان وملاذا من طغيان وسائل التواصل الحديثة وخاصة مجالا للتصالح مع الذوات وصنع واقع جديد.”
 

 

 

 
ثم كان الموعد خلال السهرة مع عرض لفرقة الوطن العربي بقيادة عبد الرحمان العيادي تخلّلت معزوفاته خمس قراءات شعرية لشعراء عرب: حبيب الصايغ من الإمارات، محمد الغزّي من تونس، سامي مهدي من العراق، راشد عسى من الأردن، جاسم الصحيح من السعودية وشميسة النعماني من سلطنة عمان، افتتحت الفرقة العرض بمعزوفة “غياب” ألحان وتوزيع عبد الرحمان العيادي، ثم أدّى الفنان التونسي شكري عمر الحنّاشي أغنية “قرطاج” كلمات الشاعر الإماراتي محمد البركي، فأغنية “عيبك” كلمات الحبيب المحنوش و “ريحان” لصلاح الدين الصفدي أداء الفنان عدنان الشواشي أيضا “طموح” كلمات منور صمادح و”عالّلي جرى” أداء الفنانة رحاب الصغيّر ثم “فين طريقك” و”يا ناس حبّوا الناس” مع نور الدين الباجي.
وكان ختام السهرة مع تكريم الشعراء: نور الدين صمود، جليلة هدى صدام، فرج شوشان، خديجة كمون، الحبيب الصايغ، جاسم الصحيح، محمد الغزي، شمسية النعماني، علا خضارو ومحمد الفريدي.
يتضمن برنامج الدورة الثانية لأيام قرطاج الشعرية عشر أمسيات شعرية يؤثثها شعراء من تونس والعالم، أربعة منابر حوار تهتم بقضايا لها صلة وثيقة بالشعر، وأربعة عروض فنية موسيقية. كما ستخصص الأنشطة الصباحية للنوادي الثقافية وورشات في الشعر يشارك فيها أحباء الشعر من طلبة وتلاميذ ونوادي الشعر من مختلف ولايات الجمهورية.
وفي باب المسابقات، تقدم الدورة الثانية لأيام قرطاج الشعرية ثلاث جوائز وهي: الجائزة الكبرى، جائزة اول ديوان شعري وجائزة المخطوط الشعري.
 

 

 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة