.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

مؤشر”ميرسر” يصنف تونس العاصمة في المركز 114 ضمن أفضل مدن العالم في جودة الحياة لسنة 2019


صنّف مؤشر “ميرسر” في تقريره السنوي لسنة 2019 لجودة المعيشة في العالم، العاصمة التونسية في المركز 114 عالميًا، والأولى مغاربيا والخامسة عربيا، و كانت تونس العاصمة المدينة التونسية الوحيدة التي جاءت في القائمة.

بقلم عمّار قـردود

واعتمد المؤشر في تصنيفه للمدن على جودة البنى التحتية والمتعلقة أساسا بالكهرباء ومياه الشرب وخدمات الهاتف والبريد والنقل العام، وكذا الإختناقات المرورية، والرحلات الجوية المتاحة من المطارات المحلية. ويساعد المسح الذي نشره مؤشر “ميرسر” الشركات والمنظمات على الإطلاع على عدة معايير مثل الإستقرار السياسي والرعاية الصحية، والتعليم، والترفيه، والإتصالات والنقل، وكذا مدى إنتشار الجريمة.

تونس الأولى مغاربيًا و الخامسة عربيًا

مغاربيًا، تصدرت تونس قائمة مدن دول المغرب العربي، تليها ثانية العاصمة المغربية الرباط في المركز 117 عالميًا وثالثة الدار البيضاء المغربية، ثم الجزائر العاصمة رابعة والتي جاءت في المرتبة 185 عالميًا، أما العاصمة الليبية طرابلس فحلت في المركز الخامس مغاربيًا و 218 عالميًا والعاصمة الموريتانية نواكشوط في المركز السادس على المستوى المغاربي و 221 عالميًا.

وشمل مسح هذه السنة 231 مدينة عبر العالم، عربيًا حلت تونس العاصمة الخامسة، فيما جاءت دبي الإماراتية في المركز الأول عربيًا و 74 دوليًا، ثم أبو ظبي الإماراتية الثانية عربيًا و 78 دوليًا، فالعاصمة العُمانية مسقط الثالثة عربيًا و 105 عالميًا، ثم العاصمة القطرية الدوحة في المركز الرابع عربيًا و 110 عالميًا، ثم العاصمة التونسية في المركز الخامس عربيًا و 114 عالميًا، ثم العاصمة المغربية الرباط في المركز السادس عربيًا و117 عالميًا، ثم العاصمة الأردنية عمان في المركز السابع عربيًا و120 عالميًا، ثم مدينة الدار البيضاء المغربية في المركز الثامن عربيًا و124 عالميًا، ثم العصمة الكويتية في المركز التاسع عربيًا و126 عالميًا، ثم العاصمة البحرينية المنامة في المركز العاشر عربيًا و 136 عالميًا، ثم العاصمة السعودية الرياض في المركز 11 عربيًا و164 دوليًا، المدينة السعودية جدة في المركز 12 عربيًا و 168 عالميًا، العاصمة المصرية القاهرة في المركز 13 عربيًا و177 عالميًا، العاصمة اللبنانية بيروت في المركز 14 عربيًا و184 عالميًا، ثم الجزائر العاصمة في المركز 15 عربيًا و185 عالميًا،ثم جيبوتي في المركز 16 عربيًا و189 عالميًا، العاصمة الليبية طرابلس في المركز 17 عربيًا و218 عالميًا، العاصمة الموريتانية نواكشوط في المركز 18 عربيًا و 221 عالميًا، العاصمة السورية دمشق في المركز 19 عربيًا و 225 عالميًا، ثم العاصمة السودانية الخرطوم في المركز 20 عربيًا و 227 عالميًا، ثم العاصمة اليمنية صنعاء في المركز 21 عربيًا و 229 عالميًا، فالعاصمة العراقية بغداد في المركز 22 عربيًا و 231 والأخير عالميًا.

أما في إفريقيا فقد كانت المرتبة الأولى من نصيب مدينة دوربان الجنوب إفريقية والتي جاءت في المرتبة 88 عالميًا، متبوعة بمدينة كيب تاون الجنوب إفريقية التي حلت في المرتبة 95 عالميًا، ثم جوهانسبورغ في المركز 96 عالميًا.

عدم ورود اسماء مدن عالمية معروفة ضمن قائمة الـ30 مدينة الأولى

وكان لافتًا في التصنيف عدم ورود أسماء مدن عالمية معروفة ضمن قائمة الـ30 مدينة الأولى، حيث حلت العاصمة الفرنسية باريس “عاصمة الجن و الملائكة” في المركز 39، وجاءت العاصمة البريطانية لندن في المركز 41  فيما كانت المرتبة 44 من نصيب مدينة نيويورك الأمريكية، وحلت طوكيو اليابانية في المرتبة 49 وواشنطن في المركز 53.

فيينا الأولى عالميًا و بغداد في ذيل الترتيب الدولي

عالميًا جاءت العاصمة النمساوية فيينا – عاصمة الأنس – في المرتبة الأولى، تلتها زيوريخ السويسرية، ثم فانكوفير في كندا، فميونيخ الألمانية، ثم أوكلاند النيوزيلندية، ثم دوسلدورف الألمانية، ثم فرانكفورت الألمانية، و العاصمة الدانماركية كوبنهاغن، المدينتين السويسريتين جنيف وبازل.

وفي مؤخرة الترتيب العالمي، جاءت العاصمة العراقية بغداد محتلة المركز 231، وسبقتها بمركز واحد عاصمة جمهورية إفريقيا الوسطى بانغي، والتي جاءت مسبوقة بدورها بالعاصمة اليمنية صنعاء، وعاصمة هايتي بورتو برانس، العاصمة السودانية الخرطوم، العاصمة التشادية نجامينا، العاصمة السورية دمشق، العاصمة الكونغولية برازفيل، عاصمة الكونغو الديمقراطية كينساشا و العاصمة الغينية كوناكري.

رابط التقرير الدولي كاملاً.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة