.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد تنفي نفيا قاطعا اطلاق سراح “الشيخ فاروق”



نفت المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد في بلاغ صادر عن وكيل الجمهورية بالمحكمة حسين الجربي، اليوم الثلاثاء “نفيا قاطعا” ما يتم تداوله بخصوص اطلاق سراح مدير ما يعرف ب”المدرسة القرانية” بالرقاب.

ودعت في ذات البلاغ الى “عدم التشويش على العمل القضائي بنشر الاخبار الزائفة والاشاعات”، وذكرت بانه “صدر ضد المعني بالامر حكم ابتدائي مدة سنة كاملة من اجل التزوج بثانية”، واكدت انه “محل بطاقة ايداع بالسجن من اجل الاتجار بالبشر”.
يذكر ان الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد حسين الجربي، اكد في تصريح سابق لـ(وات) أن محكمة الناحية بمعتمدية الرقاب، قضت (يوم 11 فيفري المنقضي) في شان صاحب “المدرسة القرآنية” في قضية التزوج بثانية، بالسجن لمدة سنة وخطية مالية قدرت ب 200 دينار، كما قضت في شأن شريكته بالسجن لمدة 3 أشهر في قضية التزوج على خلاف الصيغ القانونية.
وكانت السلطات الأمنية بولاية سيدي بوزيد، قامت بمعية فرقة مختصّة من العاصمة بإغلاق “المدرسة القرانية” وايقاف مديرها وشريكته واحد البالغين المتهم باغتصاب اطفال، كما تم إيواء 42 طفلا بالمركز المختص لايواء الأطفال بحمام الانف، تم في وقت لاحق تسليمهم الى اوليائهم.

وكالة تونس افريقيا للانباء




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة