.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

أول تصريح لوزير الداخلية إثر حجز الرسائل السامة الموجهة لعديد الشخصيات


قال وزير الداخلية هشام الفراتي، اليوم الجمعة، في تصريح إعلامي خلال إشرافه  على الإحتفال باليوم العالمي للحماية المدنية إن الرسائل “المسمومة” ال 19 التي تم توجيهها لشخصيات عامة والتي تم اعتراضها تحتوي على مادة خطيرة وسامة تتمثل في خليط يؤدي استنشاقه الى حدوث اصابة لدى الشخص المستنشق، وفق ما اوردته شمس اف ام .

وأشار الفوراتي إلى أن البحث متواصل في القضية، متابعا القول:”يجب على هذه الشخصيات العامة أخذ الحيطة والحذر لو مرت هذه الرسائل كانت ستحصل  كارثة “.
وأشار الوزير إلى أن إرسال رسائل مسمومة لأول مرة تحصل في تونس، وفق تعبيره.
وأفاد ان  “القطب القضائي أعطى انابة عدلية للوحدة الأمنية في القرجاني للبحث في الموضوع”، مشيرا “إلى ان الوضع الأمني في استقرار عموما لكن الحذر واجب دائما… وصراحة منسوب التهديدات مرتفع واليقظة الأمنية تحبط عديد العمليات”.
ويذكر أن وزارة الداخلية أصدرت مساء الأمس بلاغا تحذيريا نبهت فيه من  مجموعة ارهابية تستهدف شخصيات عامة عبر ارسال رسائل بريدية مسمومة




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة