.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

إفتتاح الأيام الثقافية التونسية في المغرب ضمن تظاهرة “وجدة عاصمة الثقافة العربية”


أفتتحت يوم أمس الجمعة 22 فيفري 2019 فعاليات الأيام الثقافية التونسية بالمغرب بمسرح محمد السادس بوجدة ضمن تظاهرة “وجدة عاصمة الثقافة العربية 2018” بعرض موسيقي للفنانة آية دغنوج بمشاركة المجموعة الموسيقية للفنان أمير بوزغيبة، تخللتها قراءات شعرية لزهور العربي.

وفي هذا السياق استقبل وزير الثقافة والإتصال المغربي محمد الأعرج وزير الشؤون الثقافية محمد زين العابدين. وبين الوزير التونسي في تصريح إعلامي بالمناسبة أن تنظيم الأيام الثقافية التونسية بالمغرب في إطار الاحتفال بوجدة عاصمة للثقافة العربية هو تواصل لسلسلة التبادلات الثقافية التي تحرص تونس على استمرارها مع المملكة المغربية بين المثقفين والمبدعين والمفكّرين وأهل الفن.

وأشار الوزير التونسي إلى أن المحادثات مع نظيره المغربي محمد شملت سبل تطوير التبادلات الثقافية بين البلدين على مستوى التكوين أساسا أي في قطاعات التراث والمسرح والأشكال الفنية التقليدية والأوبرالية والكلاسيكية. وأفاد بأن اللقاء تطرّق أيضا إلى التبادلات الثقافية التونسية المغربية في الفنون الكوريغرافية والفنون التشكيلية من خلال إقامة تربصات تكوينية في القطاعين في تونس والمغرب بالإستعانة إلى خبراء في المجال.

ولاحظ وزير الشؤون الثقافية إلى أن التبادل الثقافي مع المملكة المغربية يتمركز في المرتبة الأولى من حيث المؤشّرات وهو ما يدفع إلى مزيد تعزيز هذه العلاقات الدبلوماسية وتطويرها.

وأشرف على الإفتتاح الرسمي لهذه الفعاليات الوزيران المغربي والتونسي  بحضور عدد من الشخصيات من البلدين من بينها سفير تونس في المغرب محمد بن عياد.

واستقبل مسرح محمد السادس عرض الإفتتاح بكلمتي وزير الثقافة والاتصال المغربي ووزير الشؤون الثقافية التونسي، وتأثثت سهرة الإفتتاح بعرض موسيقي للفنانة آية دغنوج بمشاركة المجموعة الموسيقية للفنان أمير بوزغيبة، تخللتها قراءات شعرية لزهور العربي.

وتتواصل الأيام الثقافية التونسية يومي 23 و 24 فيفري بمحاضرة يلقيها الأستاذ عمار عثمان بعنوان “جوانب من الحضارة والتراث التونسي”، وعرض الشريط السينمائي الطويل لسلمى بكار “الجايدة”…

كما سيستقبل مسرح محمد السادس من يوم 25 إلى 27 فيفري عرض الشريطين السينمائيين القصيرين لمفيدة فضيلة “آية” وأنيس لسود “صباط العيد”، إضافة إلى عرض الشريط السينمائي الطويل لرضا الباهي “زهرة حلب”.

وستتيح هذه الأيام الثقافية الفرصة للجمهور المغربي الإطلاع عن قرب على ثراء وتنوع جانب من الثقافة التونسية.

بلاغ.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة