.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

لم الشمل 2: هذا ماقرره أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني لنداء تونس المجتمعون اليوم بالعاصمة


قرر أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني لحركة نداء تونس ومسؤولي الجهات والإطارات بها المجتمعون اليوم بالعاصمة، دعم لجنة إعداد المؤتمر وتفويضها كامل الصلاحيّات لتسيير الحركة إلى حدود افتتاح المؤتمر نظرا لانتهاء الصلاحيّات القانونية للهيئة السياسية للحركة، المنبثقة عن مؤتمر سوسة، هيكلا وتسييرا، منذ 17 جويلية 2016.

واعتبروا في بيان أطلقوا عليه اسم “بيان لم الشمل 2” أنّ جميع قرارات الإقصاء والتجميد والاستبعاد باطلة ومعدومة قانونا استنادا إلى القانون وإلى أخلاقيّات العمل السياسي ومصلحة الحركة، مقترحين تكوين لجنة تعنى بالاتصال بالمغادرين والغاضبين بهدف إرجاعهم إلى الحركة في إطار لمّ الشّمل.

وتتولى اللجنة أيضا وفق البيان، الاتصال بالشخصيّات والكفاءات الوطنية وروّاد الرأي والنشطاء في الحقل المدني والأحزاب القريبة من الحركة بغاية “توحيد العائلة الوسطية المستنيرة كمقدّمة لمواجهة التحديات التي تواجهها تونس ومباشرة الإصلاحات.

ودعا المجتمعون كلّ الندائيّات والندائيين إلى تعميق الحوار حول آليّات لمّ الشّمل والعودة إلى حركة نداء تونس، مشيرين إلى أنهم يبقون اجتماع أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني ومسؤولي الجهات في إطار “لمّ الشّمل” مفتوحا

يذكر أن عددا من قيادات نداء تونس من بينها رضا بلحاج تبنت مبادرة ” لم شمل الندائيين”، ومقترح المكتب التنفيذي بتشكيل هيئة تسييرية جديدة تكلف بقيادة الحزب إلى حين انعقاد المؤتمر القادم وتكون تركيبتها مشتركة ومتوازنة بين الهيئتين التأسيسية والسياسية والمكتب التتنفيذي، ولا تتضمن أحدا من قيادة الحزب بهدف ضمان شفافية أشغال المؤتمر، وفق مااوردته وكالة تونس افريقيا للانباء.



موضوعات متشابهه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة