.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

المنستير : بعد قتل سِتِّينِي في منزله، احتجاجات على غياب الأمن


 

تشهد جهة منزل كامل من ولاية المنستير حالة إحتقان وإستياء للأهالي منذ صباح اليوم السبت 19 جانفي 2019 على خلفية جريمة بشعة راح ضحيتها كهل في العقد السادس من العمر.

أكد الناشط بالمجتمع المدني بمنزل كامل محمد العتير أن أهالي الجهة عمدوا إلى غلق الطريق الرابطة بين جمال وزرمدين إحتجاجا على تكرار عمليا السرقة بالجهة و غياب الأمن.

وأكد  أن مجموعة من المنحرفين عمدوا ليلة البارحة إلى قتل كهل في الستين من عمره بمنزله بعد أن شدوا وثاقه بواسطة حبال حديدية “تل”  هو وزوجته وسرقوا منزله.

وأضاف أن المنحرفين ذبحوا الهالك ب”التل” وعنفوا زوجته وتركوهما يتخبطان في دمائهما ولاذوا بالفرار، مؤكدا أن الحالة الصحية للزوجة خطيرة جدا و تم نقلها إلى المستشفى.

وذكر أن جهة منزل كامل مستهدفة من قبل المنحرفين  وتكثر فيها السرقات نظرا لكون أغلب أبناء الجهة يقطنون بالخارج.

وأشار العتير إلى أن مجموعة من المنحرفين أقدموا منذ حوالي الشهر على سرقة منزل امرأة عجوز في الثمانينات من عمرها و قاموا بتعنيفها وفق ما أورده راديو شمس.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة