.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

جائزة Hult Prize 2019 : إختيار الفريق الذي سيمثل جامعة جنوب المتوسط في المسابقة


 

تم  أول أمس السبت 7 سبتمبر 2018 بمقر الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية إختيار الفريق الذي سيمثل جامعة جنوب البحر المتوسط (MSB) في جائزة Hult Prize  2019.

تم هذا الإختيار خلال حفل  أشرف عليه السيد خالد السلامي عضو المكتب التنفيذي للاتحاد وحضره السيد مختار المنصري رئيس الإتحاد الجهوي بالقصرين، وقد ترأست السيدة وداد بوشماوي الرئيسة السابقة للاتحاد لجنة التحكيم لاختيار الفريق الذي سيمثل هذه الجامعة.

وقدم السيد خالد السلامي  في كلمة ألقاها بالمناسبة  لمحة عن الإتحاد وأهدافه وأنشطته، وحصوله على جائزة نوبل للسلام سنة 2015 إلى جانب رباعي الحوار الوطني، كما أشاد  بمبادرة  السيدة وداد بوشماوي الرئيسة السابقة للإتحاد  استثمار  العائد المالي لجائزة نوبل لبعث مؤسسة الاتحاد الخيرية، والتي  من مجمل اهتماماتها  مساعدة رواد الأعمال من الشباب.

وأكد السيد خالد السلامي أن هذه الجائزة تمثل فرصة كبرى للشباب، وخاصة في تونس حيث ترتفع معدلات البطالة، وتتزايد موجات الهجرة غير النظامية للبحث عن فرص أفضل خارج بلادنا، مشيدا بقدرات طلبة جامعة جنوب البحر المتوسط، على المضي قدما في هذا التحدي وخلق مشاريع جديدة لمكافحة آفة البطالة.

وجائزة Hult Prize هي مسابقة طلابية مفتوحة للطلاب الجامعيين من مختلف أنحاء العالم، تتنافس فيها الفرق في المسابقة على إنشاء مشاريع ومؤسسات اجتماعية جديدة تهدف إلى معالجة إحدى التحديات الاجتماعية، ويتلقى الفريق الفائز جائزة يبلغ قدرها مليون دولار أمريكي تسلم من قبل بيل كلينتون في مقر الأمم المتحدة كرأس مال أساسي لإطلاق شركتهم وتوسيع نطاق المشروع، وستعمل جميع الفرق حول العالم على إيجاد حلول لخلق مواطن شغل لـ10 ألف شاب في 10 سنوات.

وتمت إضافة تونس إلى جانب إلى 14 مدينة في العالم منذ الدورة الأخيرة،  وقام  الاتحاد   من خلال مؤسسة الاتحاد الخيرية في مارس وأفريل 2018  بتنظيم المسابقات الجهوية.

وتجدر الإشارة  أن الاتحاد استقبل في شهر مارس   الماضي  15 فريقا دوليا من 12 دولة من بينها ألمانيا وفرنسا وتركيا والمملكة المتحدة وفلسطين والمغرب والأردن ولبنان وقبرص ونيجيريا وهايتي وكرواتيا لعرض أفكار مشاريعهم على لجنة من الخبراء التونسيين.

وفي أفريل 2018، تم اختيار 30 فريقًا من الطلبة التونسيين الذين تم اختيارهم خلال الفترة من سبتمبر 2017 إلى ديسمبر 2017 من المسابقات في مختلف المؤسسات الجامعية تحت إشراف جامعات تونس وأريانة ومنوبة جندوبة وسوسة والمنستير وصفاقس.

وستقدم هذه الفرق التونسية أفكار مشاريعها المتعلقة بقطاع الطاقة إلى فريق من الشخصيات التونسية بما في ذلك أصحاب مؤسسات ومستثمرين وخبراء في الطاقة، وسيقع استضافتهم في الاتحاد في مارس  2019.

بلاغ.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة