.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

قضيتا البراهمي وبلعيد : تنظيم سري وراء عملية الاغتيال ..وهذا ماكشفته هيئة الدفاع بخصوص مصطفى خذر


كشفت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي  اليوم الثلاثاء 2 اكتوبر 2018 خلال ندوة صحفية عقدت  لعرض   معلومات جديدة تم التوصل إليها في إطار التحري والبحث في ملفي القضيتين أن جهاز تنظيم سري كان وراء عملية اغتيال الشهيدين .

وتم خلال الندوة عرض جملة من الوثائق تتعلق اساسا بشخص مقرب من النهضة يدعى مصطفى خذر.

كما تم  الكشف عن استعانة المخابرات الإيطالية بمصطفى خذر للتدخل للإفراج عن أحد الصحفيين المختطفين من قبل جبهة النصرة في سوريا.

وأشارت هيئة الدفاع إلى أنّه تمّ ايقاف مصطفى خذر قبل أن يتم اطلاق سراحه لاحقا، وفق ما كشفت عنه صحيفة لوموند، التي أكّدت استخدام النهضة لعلاقاتها والتدخّل  في 8 سبتمبر 2018 للإفراج عنه.

وكشفت هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي أنّ المخابرات الإيطالية قدّمت لخذر مكافأة بعد تمكّنه من الإفراج عن الصحفي ، بتقديم معطيات له عن غاز الجزائر والوضع النفطي بهذا البلد وقام بدوره بتسليم الوثائق لمسؤولين بإحدى الوزارات انذاك التي كان على رأسها وزيرا من النهضة.

وقال محامي هيئة الدفاع رضا الرداوي إنّ المخابرات الايطالية اعادت الاتصال بخذر لتعلمه ان الباجي قايد السبسي  طلب لقاء معهم في 2013 (أثناء اعتصام الرحيل) حين كان رئيسا للنداء فشجعهم خذر على ذلك، وفق قوله.
وأوضحت أنّ السبسي التقى ممثلي المخابرات الإيطالية وكان مرفوقا بعدد من أفراد عائلته ومحاميين واتفقوا على اعطاء ضمانات للمخابرات الايطالية انه في حال وصوله للسلطة ستكون الشركات الغازية الايطالية فوق المساءلة. وكشف أنّ ذلك ما جاء في تصريحات خذر حسب الوثائق التي تحصّلت عليها هيئة الدفاع.

كما كشفت لجنة الدفاع عن حزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد وحزب التيار الشعبي في حق الشهيدين بلعيد والبراهمي أنّ النهضة قامت بدورة في التنصت في منزل مغلق بواسطة احد خبراء الداخلية كان في ادارة المصالح الفنية وهو من اكفأ الاشخاص في مجاله.”

وأضافت أنّ ”النهضة اختارت احسن ما يملك بن علي في التنصت وعلمت جماعتها التنصت بالوسائل المتنقلة اي بالسيارة”، وتابع قوله بأنّه يتم وضع الات معينة لسماع فحوى اجتماعات ومجالس لأحزاب ووزراء، مشيرا إلى وجود وثائق تثبت ذلك مضمّنة في ملفات قضائية.

من جهته قال النائب عن حركة النهضة نور الدين البحيري على هامش إفتتاح الدورة النيابية العادية الخامسة 2019/2018 صباح اليوم الثلاثاء “بدا الهرج والمرج اللي شفناه  من خلال ندوة حول اغتيال بلعيد والبراهمي قال شنوا شكون اغتالهم” حسب تعبيره.

وأضاف البحيري خلال الجلسة التي حضرها مراسل الجوهرة “اف ام” أن تونس تواجه تحديات كبيرة ويجب أن يتم التركيز على حل هذه الإشكالات الكبرى بدل التركيز على التجاذبات و الخصومات حسب قوله.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة