.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

من يقف وراء انقطاع التيار الكهربائي بعدة جهات؟


تكررت حوادث انقطاع التيار الكهربائي خلال اليومين الأخيرين في عدة جهات من البلاد التونسية ولوحظ خلالها تأخر في عملية اصلاح الأجهزة المتسببة في الانقطاع.

وانقطع التيار الكهربائي يوم السبت عن مدينة سيدي بوزيد وانقطع أمس الأحد عن ولاية منوبة فيما انقطع الليلة الاثنين عن ضاحية قمرت.

وحصل في مجمل حوادث انقطاع التيار الكهربائي بهذه المناطق تأخر لمدة طويلة في اجراء عملية الاصلاح لاسترجاع نسق التيار الكهربائي.

وأكد مصدر عليم لـ”أنباء تونس” أن بعض أعوان الشركة التونسية للكهرباء والغاز “الستاغ” هم من يقفون وراء تأخر اصلاح الأجهزة المتسببة في حصول انقطاع كهربائي.

وقال لنا مصدرنا إن النقابيين يقفون وراء عدم التدخل في الوقت المناسب لاصلاح الأعطاب وآخرها حادث انقطاع الكهرباء الحاصل حاليا في ضاحية قمرت.

ويذكر أن   رئيس إقليم الشركة التونسية للكهرباء والغاز بولاية منوبة، شكيب بن عيسى قد قال إن انقطاع التيار الكهربائي الذي سجلته مدينة منوبة منذ فجر أمس الأحد على مستوى عدد من أحياء منوبة الوسطى كان نتيجة انفجار اسلاك الربط (كوابل) بالشبكة الأرضية للكهرباء في منوبة الوسطى.

وأوضح بن عيسى، أنه لم يتم إعلام الشركة التونسية للكهرباء والغاز فور تضرر الشبكة الأرضية، وحال إخطارها بالعطب تدخلت فرق الصيانة التابعة لها لإصلاحه وتولت ارجاع النور الكهربائي تدريجيا، لافتا إلى أن الاشغال متواصلة حاليا، ومن المؤمل أن يتم اصلاح العطب نهائيا بتجديد بعض الكوابل عشية اليوم على أقصى تقدير.

وقد أثار هذا الانقطاع تشكيات الأهالي وأصحاب المحلات التجارية والفضاءات العمومية بالمنطقة خاصة وانه تم دون سابق اعلام واستمر اكثر من 24 ساعة متواصلة.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة