.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

عريضة ضد الاستحواذ المتحزب على الإعلام العمومي


 

قدم عدد من المواطنين عريضة للتنديد بالاستحواذ المتحزب على الإعلام العمومي و بالاستيلاء على القطاع العام بشكل فاضح .

و جاءت العريضة كالتالي :”

اننا كمواطنين مؤدين لواجب الضريبة التلفزية نطالب :
– قسم البرمجة رأسا و من ورائه إدارة الإنتاج التلفزيوني و وحدة الإنتاج الثقافي و الإدارة العامة للتلفزة الوطنية بصفتها المسؤول المباشر على كل المادة الإعلامية المقدمة بالكف عن استعمال القطاع العمومي كمنبر دعاية ايديولوجية وحتى انتخابية
– نطالب فريق البرنامج بتمثيل متوازن ووفي للمشهد الثقافي الوطني
-نطالب الهايكا بتحمل مسؤوليتها ازاء هذ الاستحواذ الكلياني الايديولوجي المقرف المتحزب للإعلام العمومي وإزاء الاستيلاء على القطاع العام بشكل فاضح ومخز ولا اخلاقي وفاشي.

لا شي يبرر الاستيلاء على وسائل الاعلام العام وان كان باسم الطليعة الثقافية والفكرية و العلمية. .
ذلك ان المبدأ الاول للإعلام العمومي هو التمثيل المتوازن للراي والنقل الكامل للخبر. وكل استثناء لهذا المبدإ تحت أية راية تاريخية وأي مسمّى حداثي فهي عودة للدكتاتورية وعودة لاحتكار الشرعية واعلام الحزب الثقافي الواحد
هذا المبدأ صار استثناءا بل نقيضا لما يحدث في الاعلام العمومي التونسي، الذي اصبح ملكية حزبية لطرف ثقافي وسياسي هيمن عليه باحتكار شرعيات الرأي والحقيقة والتمثيلية والنسبية وحتى شرعية المعارضة
ان المشاهد لقناة الوطنية الاولى وهو من دافعي الضريبة التلفزية يجد نفسه مستهلكا اضطراريا لروية ثقافية واحدة ولراي سياسي واحد طوال الأسبوع وفِي ساعات الذروة
وليس برنامج جمهورية الثقافة الا مثال على ذلك.

ذاك البرنامج الممتد الهويات، المسوق للمثقف العام المعادي للاختصاص ، المحدود الضيوف، فاقع اللون الايديولوجي، الذي يحتكر شرعية الرأي وشرعية الرأي المخالف. في صورة مهينة لابسط قواعد العمل الصحفي وإدارة الحوار، وفِي اعتداء مضحك تراجيكوميدي ويومي على شروط التوازن والتمثيلية الثقافية الدنيا.

غياب ملكة الضجر لدى فريق البرنامج تدعونا للتذكير بان الخط التحريري ليس توسيعا لمجال الصنصرة بل هو خط واضح داخل شروط النقل المتوازن للخبر والتوزيع الوفي المتوازن للراي”.

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *