.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

مرصد الحقوق والحريات يعلن عن تسجيل حالة وفاة مسترابة بأحد السجون


السجن

أعلن مرصد الحقوق والحريات بتونس، اليوم الأحد، عن تسجيل حالة وفاة مسترابة داخل أحد السجون التونسية ونشر المرصد عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” صورا  تظهر لسجين متوفي تظهر على جثته أثار جروح.

وأفاد مرصد الحقوق والحريات في بلاغ له بأن السجين هو حامد ساسي  يبلغ من العمر 23 سنة وهو أصيل مدينة منزل تميم، توفي في ظروف مسترابة يوم 20 أوت 2016 وهو على ذمة السجن المدني بمرناق.

 وأكدت والدة المتوفى في الشهادة التي قدمتها لمرصد الحقوق والحريات بتونس، أنها كانت قد أضاعت بطاقة الزيارة بتاريخ 28 جويلية 2016 ، و منذ ذلك التاريخ منعت هي وباقي أفراد العائلة من زيارة ابنها ومن تجديد بطاقة الزيارة،وفق نص البلاغ.

 كما أكدت أن العائلة لم تتلق أي إشعار بحدوث أي حادث أو مكروه لابنها الفقيد قبل تاريخ إعلامهم بأنه فارق الحياة يوم أمس السبت 20 أوت 2016 .

وذكر مرصد الحقوق والحريات بأن الشهادات والصور ،المنشورة بموقعه، قد أخذت للضحية من مستشفى الحروق البليغة ببن عروس قبل إحالة الجثة للتشريح بمستشفى شارل نيكول مطالبا بفتح تحقيق جدي للوقوف على حقيقة ما حصل والسبب الحقيقي للوفاة، خاصة مع تزايد حالات الموت المستراب داخل بعض السجون التونسية، والتي لم يتم فيها كشف الأسباب الحقيقية للوفاة إلى حد الآن، وفق ذات البلاغ.

بلاغ




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة