.
kapitalis .

صحيفة إلكترونية تونسية إخبارية جامعة.

.

الضرب في ليبيا ..والوقع في تونس


ليبيا

قال العميد المختار بن نصر رئيس المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل اليوم إن التدخل العسكري في ليبيا أصبح مسألة وقت لا غير وأن على تونس الاستعداد لكل الاحتمالات.

وأكد العميد  في تصريح لوكالة تونس أفريقيا للأنباء اليوم ، أن الوحدات العسكرية والأمنية على أتم الاستعداد لحماية التراب التونسي، حيث قامت بتكثيف الدوريات المشتركة والتنسيق بين مختلف الوحدات.

وكان وزير الدفاع الوطني فرحات الحرشاني ذكر  السبت الماضي عند زيارته المنطقة العسكرية العازلة في الجنوب التونسي أن تونس لا تؤيد التدخل العسكري في ليبيا، وأنه لن يتم استعمال السلاح ضد الليبيين.

وفي وقت سابق قال رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي إنه على الدول التي تفكر في التدخل العسكري في ليبيا مراعاة مصالح تونس. وفي نفس السياق أعلنت الأمم المتحدة أنه سيتم إعلام تونس بأي عملية عسكرية محتملة ضد داعش في ليبيا. من جهة أخرى أعلن البيت الأبيض الأسبوع الماضي أن واشنطن ستتحرك لمواجهة داعش ليبيا إذا لزم الأمر.

ومن جهته اعتبر وزير الخارجية السابق المنجي الحامدي اليوم أن تونس ستدفع فاتورة باهضة بسبب التداعيات الكبيرة لأي تدخل عسكري محتمل في ليبيا.

وعبر منجي الحامدي عن تأييده لمطالبة رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بالتشاور مع تونس قبل أي تدخل في هذا البلد، مشددا على أن حل الأزمة الليبية لا يمكن أن يكون إلا حلا سياسيا .

وقد حذّر المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر اليوم من اللعب مع ليبيا ، و أورد موقع أخبار الحدث الليبي أن كوبلر قال إن الشعبَ الليبي ينتظرُ ولادةَ حكومةِ الوفاق، واصفاً جلسةَ الحوارِ التي جَرَت أمس وجمعت أعضاءَ الحوارِ السياسي بالمجلسِ الرئاسي في الصخيرات  بأنها رائعةٌ وغنية.

وأضاف كوبلر حسب نفس المصدر في تغريدات على حسابه بموقع التواصل تويتر، إن الشعب الليبي يتوقع أن تخرج التشكيلة النهائية لحكومة الوفاق في موعدِها المحدد وأن تباشر عملَها،  وقال ” لا تلعبوا مع ليبيا ”

وكانت قد عُقدت مساء امس في قصر المؤتمرات بالصخيرات جلسة تشاورية جمعت المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني مع أطرافِ الحوار الموقعين على الاتفاق السياسي بحضور كوبلر الذي أطلعَ المجلس الرئاسي قبيل إنعقاد الإجتماع على نتائج زيارتِه الأخيرة الى ليبيا ومقابلاته مع قياديين بارزين .

ويذكر أن طائرات حربية مجهولة ويرجح أن تكون بريطانية قد أقدمت مساء أمس على استهداف مواقع في مدينة درنة في شرق ليبيا يرجح احتلال تنظيمات ارهابية لبعض أحيائها كما أن تالقصف عاود نهار  اليوم على نفس المدينة بالرغم عن تنديد المجلس الرئاسي في الصخيرات بهذا القصف.

ع.ع.م.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى ملكية فكرية خاصة